قامت بلدية خان يونس بتنفيذ خطة لإعادة تنظيم أسواق المدينة بما يتلائم واحتياجات السكان، ويساهم في إيجاد مناطق معلومة وواضحة ويسهل الوصول إليها من كافة المناطق دون معيقات، وشملت الخطة ما يلي:

سوق الشهيد أحمد عبد العزيز للخضار:

قامت البلدية بتنفيذ مشروع إنشاء سوق الشهيد أحمد عبد العزيز لبيع الخضار، حيث قامت بإنشاء مظلة للسوق بمساحة (1300م) مربع وعمل مداخل وممرات، ويحتوي السوق على ما يقارب من (120) بسطة ثابتة.

وتم خلال الفترة السابقة استكمال إنشاء مظلة جديدة للسوق (بلاطة السكة) ويجري حالياً البحث عن تمويل مناسب لإنشاء سوق البسطات على أرضية السوق التي تم تعريشها حديثاً من أجل خدمة الباعة والتجار بكافة تصنيفاتهم.

سوق حراء الشعبي للملابس والنثريات:

طورت البلدية سوق حراء الشعبي المخصص للملابس والنثريات، وبات يوجد به ما يقارب من (36) محل تجارياً التي صممت بمواصفات قياسية لتلبية كافة الأذواق والتوجهات التجارية لأصحاب رؤوس الأموال والتجار والباعة الصغار، وقامت البلدية بإعادة ترميم السوق وصيانة محلاته وتنفيذ أعمال الدهان وتوفير المياه والمراحيض الصحية والإنارة وتوفير الحماية والحراسة به.

سوق النثريات (المحاذي لسور المقبرة القديمة):

أنشأت البلدية سوق النثريات في عام 1997م، ويضم هذا السوق (51) محلاً تجارياً، ويمتاز بأنه سوق شعبي وأسعار الملابس المعروضة بداخله تناسب كافة الفئات.

سوق المدينة للحوم والمجمدات:

يقع سوق المدينة للحوم والمجمدات في منطقة كراج رفح، إذ قامت البلدية بتخصيص ما يزيد على ثلث محلاته التجارية لبيع اللحوم المجمدة والأسماك والدواجن الطازجة وما شابه ذلك، حيث تتابع الأقسام المختصة بالبلدية "الشروط الصحية" الواجب توفرها في تلك المحلات للحفاظ على البضاعة المعروضة بداخله، وتتطلع البلدية إلى أن يكون هذا السوق مركزاً هاماً لبيع اللحوم بكافة مشتقاتها الحمراء والبيضاء.

سـوق حـي الأمـل:

قامت البلدية بتخصيص سوق حي الأمل للبيع والشراء، وتولي البلدية اهتماماً كبيراً بتطوير السوق وإعادة إنشائه من جديد وفق نظام الطوابق لتلبية كافة احتياجات السكان والتجار في حال توفر الدعم المادي المطلوب.

مزيد من الصور: