بلدية خان يونس- المكتب الإعلامي

عقدت بلدية خان يونس بالتعاون مع جمعية إعمار للتنمية والتأهيل جنوب محافظات غزة لقاءً توعويًا حول التأهيل قبل مرحلة الزواج في مقر جمعية زمزم الخيرية بحي "قاع القرين" شرق خان يونس، بهدف زيادة الوعي والتثقيف بأهمية هذه المرحلة التي تعتبر هامة ومفصلية في حياة الإنسان للتحدث عن كيفية اختيار شريك الحياة ضمن مشروع تحسين الصحة النفسية في قطاع غزة.

وقد حضر اللقاء مسئولة وحدة المرأة في دائرة العلاقات العامة والأنشطة المجتمعية أ. تغريد شعت، والأخصائية النفسية أ. إكرام السعايدة، وأ. هدى أبو السِبح من جمعية إعمار، وأ. ميسّر النجار ممثلة عن جمعية زمزم الخيرية، بمشاركة نساء الحي.

ورحبت شعت بالحضور في بداية اللقاء منوهةً إلى أن هذه اللقاءات تأتي ضمن خطة أنشطة دائرة العلاقات العامة بالبلدية، كما بينت أهمية عقد اللقاءات المتخصصة بتوعية النساء بأمور حياتهن للرقي بالمجتمع الفلسطيني ثقافيًا واجتماعيًا، مؤكدة أن بلدية خان يونس على أتم الاستعداد للتعاون مع مؤسسات المجتمع المحلي كافة من أجل النهوض بواقع المرأة الفلسطينية، وقد أعربت شعت عن شكرها لجمعية إعمار على التعاون الدائم مع بلدية خان يونس، كما وجهت تحيتها لجمعية زمزم على تنسيقها واستضافتها لهذا اللقاء.

من جهتها تناولت السعايدة الحديث عن مفهوم تأهيل ما قبل الزاوج، وخطوات عملية لفهم الشريك الآخر، لضرورة إنشاء هذه اللبنة على أساس متين يضمن استمرارية واستقرار الأسرة والحفاظ عليها، كما تطرقت إلى مفهوم الطلاق وإحصائياته في قطاع غزة التي بلغت 3188 حالة في عام 2016 المنصرم، معددةً أسبابه التي ازدادت في الآونة الأخيرة نظرًا لصعوبة الأوضاع التي يعيشها الشعب الفلسطيني وما ينعكس عليه من آثار سلبية على المجتمع لا سيما فئة الأطفال.

وشكرت النجار إدارة بلدية خان يونس وجمعية إعمار لحرصهما على عقد مثل هذه اللقاءات التي تُولي درجة كبيرة من الاهتمام بالنساء الفلسطينيات، مؤكدة أهمية المعلومات التي تم الحديث عنها ومناقشتها خلال اللقاء.