بلدية خان يونس –المكتب الاعلامي

أعلنت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة أن طواقمها المختصة في دائرة الصحة والبيئة قد أتلفت (500) كجم أغذية ولحوم فاسدة  تم جمعها ومصادرتها من أسواق المدينة ومحالها ومخازنها التجارية المنتشرة في أحيائها المتفرقة، فيما حققت الإشراف الطبي على ذبح (391) رأس ماشية متعددة الأنواع في المسلخ التابع للبلدية، وذلك خلال شهر أغسطس الماضي.

وأكد رئيس قسم الصحة العامة أ. سعيد الأسطل أن البلدية تسعى دومًا لتحقيق أفضل الشروط الصحية بما يعود بالسلامة العامة على المواطنين للحفاظ على حياتهم من خلال الجولات الرقابية والتفتيشية الاعتيادية للجنة الرقابة الغذائية المكونة من مفتشي الصحة بالبلدية، ودائرة الطب الوقائي بوزارة الصحة ومباحث التموين ومفتشي وزارة الاقتصاد الوطني.

وبين الأسطل أن لجنة الرقابة الغذائية تمكنت من ضبط كميات مختلفة من عدة مواد غذائية تالفة في أسواق المدينة من خلال فحصها والتدقيق في تاريخ صلاحيتها، كما ذكر  أن البلدية تحرص على الفحص الطبي الدوري للمواشي ومتابعة عمليات ذبحها والإشراف عليها من خلال طبيب المسلخ المختص، منوهًا إلى أن  عدد الذبائح التي خضعت للإشراف الطبي خلال الشهر الماضي بلغت (391) رأس ماشية، بالإضافة إلى إتلاف ثلاثة عجول إتلافًا كليًا، وإتلاف (250) كجم رئات و (200) كجم كبدة إتلافًا جزئيًا .

كما نوّه في سياق متصل أنه تم الكشف على سبع مهن حِرفية جديدة حيث تم منحها عدم ممانعة لمزاولة المهنة، بالإضافة إلى ما سبق تم تحويل بعض المخالفين إلى الجهات القضائية المختصة لاستكمال الإجراءات القانونية بحقهم، مؤكدًا  أن البلدية ماضية في تطبيق أنظمتها الصحية للحفاظ على سلامة وصحة المواطنين.

هذا وقد ذكر الأسطل أنه تم استخدام (130) لترًا من مواد مختلفة لمكافحة البعوض الذي يزداد انتشارًا خلال فصل الصيف مبينًا أنه تم مكافحة يرقات البعوض في أماكن توالدها وتكاثرها، بالإضافة إلى استخدام ما يقرب (27) لترًا من المواد الخاصة بمكافحة القوارض، واستخدام مائة كبسولة لينت لزوم مكافحة الكِلاب الضالة في منطقة المقبرة غرب المدينة وحي المنارة، كما أشار إلى أن قسم الصحة العامة قد استقبل تسع شكاوى من المواطنين تم متابعتها والتعامل معها.