بلدية خان يونس-المكتب الاعلامي

نفذت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة بالتعاون مع شركة الحساينة لمعدات الإطفاء وأجهزة الإنذار نشاطاً تدريبياً لمجموعة من الموظفين العاملين في البلدية لتعريفهم بالمعدات الخاصة بإطفاء الحرائق وكيفية التعامل معها.

وأكد مدير الدائرة الإدارية بالبلدية م. أمين حسنين أن التعامل مع وسائل السلامة وأجهزة إنذار الحرائق يعد أمراً ضرورياً ومتطلباً أساسياً للحفاظ على حياة الجميع، مبيناً أن البلدية ارتأت ضرورة تركيب منظومة متكاملة عن معدات الإطفاء وكيفية التعامل معها وقت الأزمة للحفاظ على حياة الموظفين والعاملين ومقدرات وممتلكات البلدية والمواطنين.

وأشار حسنين إلى أنه تم تركيب معدات إطفاء وأجهزة إنذار في مبنى البلدية الرئيس والمخازن وجاري العمل على تركيب أجهزة إطفاء في كراج البلدية والمكتبة العامة ومكاتب سوق حراء، مشيراً إلى أنه قد تم تنفيذ "النشاط التدريبي" الذي نفذته البلدية بالتعاون مع شركة "الحساينة"بعد التواصل مع مدراء الدوائر لترشيح موظفين لتدريبهم وتعريفهم بمعدات وأدوات الإطفاء وكيفية استخدامها من خلال الشرح النظري عن الحرائق وأنواعها مع إعطاء شرح تفصيلي للمواد المستخدمة في الإطفاء، ومن ثم الانتقال للتدريب العملي  بمشاركة عدد من موظفي البلدية من خلال تمثيل واقعي لبعض المواد القابلة للاشتعال وكيفية التغلب عليها.

وأوضح حسنين إلى أن النشاط اختتم بمداخلات واستفسارات المشاركين عن بعض المسائل المتعلقة بالحرائق وكيفية التصرف في بعض المواقف الحرجة والحالات الطارئة.