بلدية خان يونس –المكتبة العامة

أجرت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة مجموعة من الاتصالات الهاتفية على عينات عشوائية من المواطنين الذين تقدموا بطلبات للبلدية من خلال مركز خدمات الجمهور وذلك للتأكد من مدى دقة الردود وتوافقها فعلياً مع طبيعة الإجراءات المنفذة من خلال المركز خلال الفترة الواقعة ما بين ( 1-1- 2018م وحتى 28-2-2018م) .

وذكر مسير دائرة الرقابة الداخلية المنتصر بالله شراب خلال بيان مكتوب أن الاتصالات على جوالات وهواتف المواطنين  شملت مجموعة من الذين تقدموا بطلبات حول  بعض الخدمات ومنها (ازاله مكرهه صحيه، صيانة خطوط المياه، اعادة توصيل المياه،  نقل اشتراك ، وصيانة العدادات وبعض الخدمات الأخرى).

وأكد شراب أن إدارة البلدية قد أقدمت على تنفيذ تلك الخطوة في إطار المساعي المبذولة لتحقيق درجات متقدمة من الرقابة على العمل والتعرف على مدى نجاعة مركز خدمات الجمهور الجديد وطبيعة الخدمة المقدمة للمواطنين وذلك لقياس مدى الرضا وتصويب بعض المسارات التي من شأنها زيادة فعالية خدمات البلدية.

وأشار  إلى أن تلك الاتصالات أفضت إلى التأكد من مدى التزام الأقسام المختصة بالرد على طلبات المواطنين في الفترة المحددة إلى جانب توافق الردود مع المنفذ فعلياً، والتعرف على مستويات رضا المواطنين متلقي الخدمات عن أداء مقدمي الخدمة وسرعة الاستجابة ضمن المدة القانونية المحددة للطلب، مؤكداً على أن البلدية مستمرة في تطبيق هذا النهج من أجل الارتقاء بالبلدية و خدماتها .