بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

نظمت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة حفلًا تكريميًا للناجحين في امتحانات الثانوية العامة من أبناء موظفيها، بالإضافة إلى الموظفين الفائزين في المسابقة الرمضانية، بحضور نائب رئيس بلدية خان يونس م. علاء الدين البطة، والقائم بأعمال مدير عام البلدية أ. محمد الأسطل، والقائم بأعمال مدير دائرة العلاقات العامة والأنشطة المجتمعية المهندس حازم الفرا وحشد واسع من المكرمين وذويهم.

ووسط أجواء من الفرح الذي غمر وجوه الحاضرين، استهل الحفل بقراءة آيات من الذكر الحكيم للشيخ عبد العال الأسطل ، كما تضمن فقرة شعر للشاب اليافع  عادل القصاص.

وفي افتتاحية الحفل رحبت عريفة الحفل أ. هيا الأغا ومسئولة التخطيط الإستراتيجي بالبلدية بكافة الحضور في حفل التكريم الذي إعتبرته كرد جميل لموظفي البلدية على عطاؤهم اللامحدود ودعماً للطلبة الناجحين وجهودهم الذين أضائوا الطريق بتميزهم ورسموا المجد بتفوقهم وكانا مشاعل للحياة أزهرت في ثنايا الوطن.

وخلال كلمته هنأ البطة الناجحين في الثانوية العامة متمنياً لهم مستقبلًا مشرقاً بالنجاحات والوصول للريادة في شتى المجالات، موضحاً أهمية التسلح بالعلم كونه سلاح الطالب في حياته، مؤكداً حرص البلدية على القيام بواجباتها على الوجه الأكمل بالرغم من الظروف الحالية الصعبة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني، مبيناً أهمية تنظيم مثل هذه النشاطات الاجتماعية لتعزيز علاقة البلدية مع الموظفين شاكراً كل الموظفين على أدائهم لمهامهم على النحو المطلوب وخاصة القائمين على الاحتفال لإنجاحه على هذه الصورة.

وأشاد البطة بذوي الناجحين من موظفي البلدية على غرسهم الذي حصدوه بنجاح أبنائهم وتبوئهم المراتب العليا، مؤكداً على أن النجاح وتجاوز مرحلة الثانوية العامة يعتبر مقدمة لنجاحات أخرى في كافة مناحي الحياة العملية للطلبة ليخدموا دينهم ووطنهم وأبناء شعبهم الذي يضحي بالغالي والنفيس من أجل الحفاظ على ثوابتنا الوطنية الراسخة.

وفي كلمة للناجحين ألقتها الطالبة المتفوقة إسراء عبد الشافي أبو جزر، شكرت إدارة بلدية خان يونس على هذه اللفتة الجميلة التي أدخلت البهجة على قلوبهم، متمنيةً أن تكون حياتهم الجامعية أكثر تميزًا، مشيرة إلى أن بلدية خان يونس هي الحاضنة للأنشطة الخدماتية والثقافية والتعليمية والرياضية في المدينةـ بالرغم من التحديات التي تحاصرها وشح الإمكانيات التي تواجهها.

وفي ختام الحفل كرمت إدارة البلدية الطلبة الناجحين في الثانوية العامة بالإضافة إلى الموظفين الفائزين بالمسابقة الرمضانية عبر إهدائهم دروع التقدير والهدايا القيمة.