بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

عقدت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة وبالتعاون مع التجمع الصحفي الفلسطيني لحقوق الإنسان  ومجموعة من الصحافيين ونشطاء التواصل الإجتماعي لقاء لشرح جهودها المبذولة في خدمة المجتمع والمساعي المستمرة لتنظيم مركز المدينة  ومنع إشغال الأرصفة والطرق من قبل بعض أصحاب البسطات والمحال  التجارية .

وحضر اللقاء كلاً من رئيس البلدية م. علاء الدين البطة، ومُسير دائرة العلاقات العامة م. حازم الفرا، ومسؤول المكتب الإعلامي أ. صائب لقان، ورئيس التجمع الصحفي الفلسطيني أ. إيهاب فسفوس، ومجموعة من الصحافيين ونشطاء التواصل الإجتماعي بخان يونس.

وفي كلمته الافتتاحية رحب البطة بكافة المشاركين باللقاء مُعرباً عن سعادته واعتزازه  بالمجموع الصحفي بخان يونس والذين لهم بصمات واضحة في نقل معاناة شعبنا وإيصالها للعالم الخارجي، مشيراً إلى أهمية اللقاء الذي سيضيف مساحات واسعة من القواسم المشتركة لكافة الأطراف الرامية إلى تعزيز وتوطيد العلاقات الثنائية بما يساهم في نقل صورة حقيقية عن بلدية خان يونس وبرامجها وأنشطتها وخدماتها .

وتطرق البطة في حديثه عن الأزمات المستمرة التي يعاني منها شعبنا منذ أكثر من (12)  عاماً من الحصار والإغلاق شبه الدائم للمعابر، مشيراً إلى أن البلدية تهدف من وراء تنفيذ حملة تنظيم مركز المدينة عبر منع تواجد البسطات والتغول على الأرصفة إلى حماية حقوق المواطنين  في السير على الطرقات بشكل آمن دون التعرض لأية مخاطر، موضحاً بأن البلدية ستراعي الظروف الاقتصادية لأصحاب البسطات حيث ستقوم بتوفير مكان جديد لهم وبشكل مجاني لمدة عام دعماً لأصحاب البسطات.

وبين البطة أن تواجد البسطات ساهم في إغلاق (7) شوارع في مدينة خان يونس وباتت تعيق  حركة السير والمواطنين بشكل عام ، مشيراً إلى أن البلدية تتواصل مع المؤسسات المانحة من أجل تأمين الدعم المادي لتنفيذ كافة المشاريع التي من شأنها خدمة المواطن، مستعرضاً الخدمات التي تقدمها البلدية في قطاعات النظافة والصرف الصحي، خاصة قطاع المياه.

من جانبه شكر فسفوس بلدية خان يونس على إهتمامها بالصحافيين، مبيناً أن هدف التجمع الصحفي هو الدفاع عن حقوق الإنسان، معرباً عن أمله بالتعاون المشترك في العمل على تطوير المدينة، وتوفير برامج التوعية للمجتمع الفلسطيني.

واختتم اللقاء بفتح باب المناقشة وطرح المبادرات من قبل مجموعة من الصحافيين والتي تهدف إلى تجويد العمل وايصال رسائل المواطنين لكافة المسئولين وتم الرد عليها.