بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

أطلعت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة وفداً من دولة الجزائر الشقيقة على أبرز مشاريع البلدية التطويرية التي ساهمت في التخفيف من حجم المعاناة القائمة وكذلك الرقي بواقع الخدمات المقدمة للسكان في شتى المجالات.

وكان  رئيس البلدية م. علاء الدين البطة، وبمشاركة مدير مكتبه م. سعد عاشور، ومسئول قسم الإعلام والترويج صائب لقان قد استقبلوا وفد دولة الجزائر الشقيقة المتضامن مع شعبنا الفلسطيني وعلى رأسهم الشيخ أحمد الإبراهيمي، وممثلين عن جمعية البركة الجزائرية ، وذلك في أحد مرافق البلدية الخارجية والمتمثلة في بركة تجميع مياه الأمطار الرئيسية الواقعة شمالي حي الأمل.

وقام المهندس البطة بشرح أبعاد المعاناة الإنسانية التي ألمت بشعبنا الفلسطيني جراء استمرار العدوان الإسرائيلي، والجهود التي بذلتها البلديات من أجل التخفيف من آثار العدوان، مبيناً أن مشروع إنشاء بركة تجميع المطر والمتنزه المركزي لخدمة السكان في المنطقة الغربية من خان يونس وكذلك حل مشكلة مياه الصرف الصحي التي كانت تؤرق حياة السكان في المنطقة وتتهدد بغرق منازلهم في حال ارتفاع منسوبها في البركة المذكورة خلال الفترة الماضية.

وبين م. البطة أن مشروع الحديقة والمتنزه يقع على مساحة (100) دونم تقريباً وقد موله الهيئة العربية لإعمار غزة والبنك الإسلامي للتنمية في المملكة العربية السعودية، وبعض المؤسسات المانحة بتكلفة قاربت (4) مليون دولار ، مبيناً أن البلدية تتطلع إلى استكمال العمل بالمرفق الخدماتي من خلال إنشاء الأسوار المحيطه وبعض المرافق الخدماتية الأخرى وألعاب الأطفال.

ومن جانبهم عبر الوفد عن إعتزازهم بالشعب الفلسطيني الذي يقدم كل شيى من أجل الإنعتاق من نير الإحتلال واستعادة أرضه وتحرير المقدسات الإسلامية والعربية، مثمناً جهود بلدية خان يونس في إنشاء المشاريع الخدماتية والتنموية بالرغم من الحصار الظالم.