بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

أطلع رئيس بلدية خان يونس م. علاء الدين البطة السفير الياباني السيد "تاكيشي أوكبوا" على تقدم العمل بمشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي الواقعة في منطقة صوفا جنوب شرق خان يونس والتي سيتم المباشرة في تشغيلها قريباً، والذي تموله الحكومة اليابانية، والصندوق الكويتي للتنمية الإقتصادية العربية من خلال البنك الإسلامي للتنمية، وإدارة وتنفيذ برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبتكلفة بلغت (58) مليون دولار.

وكان البطة قد استقبل السفير الياباني في محطة المعالجة خلال زيارته مع الممثل الخاص لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) السيدة "إيفون هيلي"، ومدير مكتب غزة السيدة "تشيتوسي نيجوتشي"، ومدير مشروع محطة المعالجة في خان يونس م. أشرف أبو شمالة، وطاقم البرنامج، ومستشار ونائب مدير التعاون التنموي النرويجي السيد "توماس بيردال"، ومدير التنسيق (UNSCO) هنريك موبيرج، بحضور أعضاء من مجلس بلدية خان يونس، ومدراء دوائر البلدية المختصة وشركاء المشروع والاستشاري والشركة المنفذة.

وتأتي زيارة السفير الياباني لمدينة خان يونس ضمن جولاته المختلفة لمتابعة المشاريع الحيوية التي تمولها الحكومة اليابانية.

وقام م. أبو شمالة بتقديم عرض مصور عن مكونات المشروع وآليات العمل ومراحل تقدمه وأبرز التحديات التي  تمت مواجهتها خلال فترة التنفيذ، ومتطلبات التشغيل بما فيها توفير الطاقة الكهربائية بشكل دائم، عقب ذلك قام الوفد بجولة تفقدية لمرافق المشروع للاطلاع عن كثب على الأعمال المنجزة وكيفية التعامل مع المياه العادمة ومراحل المعالجة في المحطة وصولاً إلى عملية حقن المياه المعالجة في أحواض الترشيح.

وخلال الجولة أعرب السيد "أوكبوا" عن سعادته بإنجاز هذا المشروع الحيوي والإستراتيجي لمدينة خان يونس والذي سيساعد في التخفيف من معاناة المواطنين التي استمرت لعشرات السنين.

وبدورها أشارت  السيدة (هيلي) إلى أهمية المشروع لتحسين الصحة وحماية البيئة لسكان محافظة خان يونس، مؤكدة أن برنامج مستمر في دعم المشاريع التنموية لمساعدة الشعب الفلسطيني .

وأوضح م. البطة أن تشغيل المحطة سيضع حد لأزمة الصرف الصحي التي يعاني منها سكان خان يونس منذ عشرات السنين، مشيراً إلى أن العمل في المشروع على الأرض قد انطلق ميدانياً في بداية عام 2017م، مثمناً دعم الحكومة اليابانية لشعبنا الفلسطيني في كافة القطاعات المهمة والحيوية التي تلامس احتياجات الشعب الفلسطيني، داعياً كافة المؤسسات المانحة إلى دعم مشاريع بلدية خان يونس التطويرية والإستراتيجية.