بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

بحث بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة، مع وفد من وكالة الغوث، ولجنة تحسين شروط المعيشىة بالمخيم، أهمية تنفيذ مشاريع لتطوير المخيم الواقع غرب المدينة للنهوض به في شتى المجالات وتعزيز الخدمات المقدمة للاجئين في ظل الظروف الراهنة.

وكان رئيس البلدية م. علاء الدين البطة، والرئيس السابق م. يحيى الأسطل، وعضو المجلس البلدي د. مازن الشيخ، وبحضور مدير دائرة العلاقات أ.عماد الأغا، ومدير دائرة المشاريع م. موسى الأخرس، قد استقبلوا مدير عمليات الوكالة بالجنوب د. محمـد العايدي وعدد من كبار موظفي الوكالة، ورئيس لجنة تحسين شروط المعيشة بالمخيم د. عبده صيام وأعضاء اللجنة، وذلك لتدارس الخطط الواجب اتباعها لإنجاح مشاريع تطوير المخيم بعد إقرار الموازنة الداعمة للمشروع الذي تموله مؤسسة (KFW) الألمانية.

وخلال الاجتماع استعرض م. البطة جُملة من المشاريع الهامة التي  نفذتها بلدية خان يونس في المخيم لتعزيز الخدمات المقدمة لأبناء شعبنا في ظل الظروف الحالية والتي خلفها الحصار، مشيراً إلى أن البلدية تسعى وبشكل مستمر في تنفيذ المشاريع والخطط والبرامج التي تساعد في التخفيف من معاناة السكان، مستعرضاً التجارب الرائدة مع وكالة الغوث ولجنة تحسين شروط المعيشة بالمخيم والتي أفضت إلى تطوير وتعزيز مستوى الخدمة المقدمة ومن بينها فتح وتعبيد بعض الشوارع الرئيسية وتفريغ التكتلات السكانية من الإزدحامات واستغلال تلك المساحات الجديدة في إقامة أماكن لانعقاد المناسبات الإجتماعية للسكان وكذلك  وتطوير العديد منها عبر اقامة المتنزهات الصغيرة الآمنة للعب.

وبين م.  البطة أن البلدية تتطلع إلى فتح الشوارع الحيوية المهمة، بالإضافة إلى تأهيل عدد من الشوارع الأخرى في المخيم والنهوض بواقع المنطقة الغربية بخان يونس لا سيما وأن تلك المنطقة بحاجة إلى تمويل إضافي لإنجاز خطة التنمية الشاملة التي تم التوافق عليها مع إدارة الوكالة.

وتم خلال الاجتماع بحث تفاصيل المنحة الألمانية ومحددات عملية التطوير ومناقشة إحتياجات السكان الفعلية مع ضرورة الاتفاق على الشوارع المهمة التي تخدم توجهات التنمية وتطوير المخيم.