بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

شرعت طواقم الصحة والبيئة بوكالة الغوث بترحيل النفايات من مخيم خان يونس خلال أيام الجمع طيلة أيام الشهر والتي توقفت منذ عام ونصف تقريباً، وذلك للتخفيف من تراكم النفايات المنزلية جراء تكدسها بالشوارع خلال أيام الإجازة الرسمية لموظفي الوكالة.

وذكر ورئيس بلدية خان يونس م. علاء الدين البطة، أن البلدية قامت خلال الأشهر القليلة الماضية بممارسة الضغوط الحثيثة مع وكالة الغوث من أجل التدخل والعمل على جمع وترحيل النفايات من شوارع المخيم والتي تتكدس في الأحياء ذات الكثافة السكانية العالية وبعض الشوارع الرئيسية وتحدث مكره صحية قد تؤثر على صحة وسلامة المواطنين.

وبين م. البطة أن اتفاقاً قد وقع ما بين المجلس وإدارة الوكالة بجهود من مدير المنطقة الجنوبية بالوكالة د. محمـد العايدي، ونائبه م. مروان ياغي والتي ساهمت بإخراج الإتفاق إلى النور، والذي يقضي بقيام صحة البيئة بجمع النفايات في يوم الجمعة من كل أسبوع وترحيلها تباعاً إلى المكب الرئيس في صوفا، مشيراً إلى أن أعمال الجمع في المخيم قد توقفت منذ إنطلاق مسيرات العودة الكبرى.

وأوضح م. البطة أن يوم الجمعة الماضية تم البدء بترحيل النفايات جزئياً من المخيم بإجمالي (23) طن، شاكراً وكالة الغوث على حسن تعاونها واستجابتها لخدمة أبناء شعبنا الفلسطيني.