بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

عقدت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة، اجتماعا موسعاً مع إدارة شرطة البلديات وذلك بهدف وضع اللمسات الأخيرة والخاصة بخطة إغلاق سوق الأربعاء بالكامل وكذلك سوق المواشي "الحلال" أمام الباعة والتجار والمواطنين وذلك ضمن الإجراءات الوقائية لمنع تفشي فايروس كورونا حفاظاً على سلامة الجمهور.

وكان رئيس البلدية م. علاء الدين البطة، وبحضور مدير مكتبه م. سعد عاشور، ومدير شرطة البلديات عقيد منيب حمدان، ونائبه نقيب باسل اللحام، ومسئول وحدة الضبط الميداني والأسواق م. محمـد درويش، قد إلتقوا لمناقشة الخطة الرامية إلى إغلاق كافة الأسواق ومن بينها سوق الأربعاء الشعبي الذي يؤمه آلاف المواطنين من كافة أرجاء القطاع.

وذكر م. البطة أن خطة إغلاق السوق جاءت تماشياً مع توجيهات اللجنة الحكومية لمتابعة فايروس كورونا، والتي قررت قبل عدة أيام إغلاق كافة الأسواق الشعبية في القطاع ومنع انعقادها، إلى جانب تنفيذ سلسلة من الإجراءات الوقائية الرامية للحفاظ على سلامة المواطنين.

وبين م. البطة أن خطة إغلاق سوق الأربعاء سوف يتم تنفيذها على أرض الواقع اعتباراً من منتصف هذه الليلة "الأربعاء" حيث سيتم إغلاق كافة المداخل الرئيسية للسوق من كافة الإتجاهات من خلال عناصر من الشرطة الفلسطينية لمنع دخول المواطنين والتجار والبائعين لحرم السوق، وسيتم إتخاذ الإجراءات القانونية الصارمة بحق كل من يخالف القانون والنظام، مؤكداً على أن حفظ سلامة المواطنين واجب وطني بالدرجة الأولى.

ودعا م. البطة كافة المواطنين بعدم الذهاب إلى سوق الأربعاء وكافة الأسواق الشعبية الأخرى وتجنب الازدحامات أو الأماكن المغلقة والإلتزام بالتعليمات والإرشادات الصادرة عن جهات الاختصاص والتي تأتي في المقام الأول حفاظاً على سلامتهم.

ومن جانبه أكد حمدان على أن عناصر شرطة البلديات على أهبة الاستعداد لتنفيذ كافة التعليمات الواردة من جهات الإختصاص وأنه سيتم إغلاق كافة المنافذ المؤدية للسوق والتعامل مع المخالفين بصرامة، مشيداً بدور البلدية وتعاونها وتنسيقها مع شرطة البلديات للحفاظ على سلامة الجمهور.