بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

نظّمت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة جولة ميدانية لرؤسائها السابقين وذلك للتعرف على أهم مشاريعها الكبرى التي تم تنفيذها في قطاع الصرف الصحي والنفايات الصلبة، بالتعاون مع مصلحة مياه بلديات الساحل وبرنامج (UNDP) ومجلس الخدمات المشترك.

وشارك في الجولة رئيس بلدية خان يونس م. علاء الدين البطة، والرؤساء السابقين د. أسامة الفرا، وم. يحيي الأسطل، ومدير عام مصلحة مياه بلديات الساحل م. منذر شبلاق، والمدير  التنفيذي للمجلس المشترك للنفايات الصلبة د. علي برهوم.

وشملت الجولة زيارة مشروع محطة المعالجة المركزية للصرف الصحي، ومكب النفايات الصلبة، وكلاهما في منطقة الفخاري جنوب شرق خان يونس.

وخلال الجولة بيّن م. البطة أهمية الاطلاع على أبرز المشاريع الحيوية لمدينة خان يونس لتطوير واقع الخدمات المقدمة للمواطنين بالرغم من الظروف الراهنة، مشيرًا إلى أن تلك الجولة جاءت كرد الجميل لهؤلاء الرؤساء الذين كانت لهم بصمات واضحة في تأسيس تلك المشاريع  الكبرى خلال إداراتهم للمجالس المحلية السابقة.

وقدم م. البطة شرحًا موسعًا عن المشاريع التي تمت زيارتها مؤكداً على أن البلدية لم تدخر جهدًا في تنفيذ مشاريعها التطويرية والإنمائية وكذلك المتعلقة بتطوير خدمات المواطنين بالرغم من ظروف الحصار .

واستمع الرؤساء لشرحًا حول مكونات مشروع مكب النفايات وأهميته في تقديم خدمة الجمع والترحيل والتخلص من النفايات لـ (17) بلدية في محافظة الوسطى وخان يونس ورفح، لتعزيز الجوانب الصحية والبيئية، وكذلك مشروع محطة خان يونس المركزية للصرف الصحي.

ومن جانبه ثمن د. الفرا جهود بلدية خان يونس في تنفيذ المشاريع الكبرى لدعم قطاعات المياه والصرف الصحي والنظافة والتي تعتبر إضافة نوعية قدمتها بلدية خان يونس لتحسين الخدمة للمواطنين، مؤكدًا على أهمية إرساء قواعد الشراكة المجتمعية التي من شأنها التأسيس لمراحل متقدمة من التعاون البناء القائم على تلبية احتياجات المواطنين وتفهم رغباتهم من خلال تنفيذ المشاريع النوعية التي تحظى بالقبول المجتمعي.

ومن جانبه أكد م. الأسطل على ضرورة ضمان استمرارية تلك المشاريع الكبرى ورفدها بالكفاءات العلمية والفنية القادرة على التشغيل الدائم لتلك المرافق بما يحقق الإستدامة ويلبي من احتياجات السكان سيما وأن محطة المعالجة المركزية ستخدم كل سكان محافظة خان يونس خلال السنوات المقبلة.