بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

شرعت بلدية خان يونس، جنوب محافظات غزة، بتنفيذ مشروع صيانة الطرق المتضررة والتي استهدفها الاحتلال الإسرائيلي في حربه الأخيرة على أبناء شعبنا خلال شهر مايو الماضي.

وذكر رئيس بلدية خان يونس د. علاء الدين البطة، أهمية مشروع صيانة الطرق والذي من شأنه إعادة مسار الحياة إلى طبيعتها ولو جزئيًا عقب التدمير الكبير الذي ألحقته طائرات الاحتلال في شوارع خان يونس والتي تضررت أجزاء كبيرة منها بفعل بشاعة القصف الوحشي الذي ألحق خسائر فادحة بواقع البنية التحتية وشبكات الطرق بخان يونس.

وببين د. البطة، أن طواقم بلدية خان يونس التابعة لدائرة الأشغال العامة والصيانة تعمل حاليًا بنظام ثلاثة فرق حيث جاري العمل على إعادة تأهيل جزء من شارع عمر المختار المعروف برقم (5) من الناحية الشرقية بدعم من الصليب الأحمر، وشارع بحر السطر، والشارع المحاذي لمركز شهداء خان يونس الصحي من الناحية الشمالية بدعم من البنك الدولي، بالإضافة إلى بعض الأماكن الأخرى التي سيتم العمل بها تباعًا حسب خطة إعادة التأهيل الجاري تنفيذها، بدعم من وزارة الحكم المحلي.

وشدد د. البطة على أن المساحة الكلية للشوارع التي تضررت لا تقل عن (70) ألف متر مربع حيث ستقوم البلدية بصيانة (2500) منها في هذه المرحلة وانجاز ما تبقى في حال توفر منحة جديدة.

ومن جانبه أوضح مسئول ملف الصيانة بالبلدية أن الأعمال في الشوارع المتضررة المذكورة سابقًا قص جوانب الإسفلت المتضرر والعمل على إزالة المخلفات وتفريغ وتسوية التربة حسب المناسيب التصميمية المطلوبة، وتوريد وفرد طبقة بيس كورس ودمكها ومن ثم تركيب بلاط الانترلوك بمساحات مختلفة حسب حجم الأضرار لحين تحرك ملف الإعمار.

وبين خلف أهمية المشروع لتسهيل وتمهيد الطريق أمام حركة المركبات والمواطنين، والحد من مشكلة الغبار والأتربة التي يعاني منها سكان المنطقة حول المقاطع الاسفلتية المتضررة سيما ونحن على أبواب فصل الشتاء، إلى جانب حماية البيئة وتحسين مستوى النظافة.