بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

أدانت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة، إقدام قوات الاحتلال على إلحاق الأضرار البالغة في أحد المرافق التابعة لها والمتمثلة في المسلخ البلدي الواقع جنوب غرب المدينة، وذلك خلال عدوانه الغاشم على أبناء شعبنا في قطاع غزة، معتبرةً أن هذا مؤشر خطير يدلل على بشاعة المحتل الغاصب الذي يضرب بعرض الحائط كل المواثيق الدولية والإنسانية.

وأوضح رئيس لجنة الطوارئ في بلدية خان يونس م. سعد عاشور أن الأضرار التي لحقت بالمسلخ تتمثل في أضرار في الأسوار الخارجية والأبواب والنوافذ والأسقف وبعضًا من مقتنيات المسلخ الداخلية، مشيرًا إلى أن البلدية تنظر لهذا الأمر بخطورة بالغة كونه يُعد مرفقًا خدماتيًا مهمًا يخدم كافة سكان المحافظة وقد تعرض للأضرار للمرة الثانية خلال عام واحد فقط.

وشدد م. عاشور على أن البلدية تتابع من خلال لجنة الطوارئ الأحداث الجارية وتحاول وفق إمكاناتها المتوفرة تسهيل وصول الخدمات الأساسية المقدمة للسكان في ظل الظروف الصعبة التي ترافق العدوان، مؤكدًا بأن فرق البلدية تعمل في الميدان من أجل تأمين خدمات السكان.