بلدية خان يونس – المكتب الإعلامي

نظمت بلدية خان يونس جنوب محافظات غزة ومركز الشروق والأمل التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر وبالتعاون مع لجان الأحياء مجموعة من اللقاءات التوعوية حول الأغذية الفاسدة وطرق اكتشافها استفاد منها الأطفال بهدف تثقيفهم صحيًا وإكسابهم المهارات الحياتية وإعلامهم بالشروط الصحية الواجب اتباعها عند شراء الاحتياجات الغذائية.

وأكد القائم بأعمال مدير دائرة العلاقات العامة أ. أيمن القدرة أن البلدية تسعى من خلال برامج التوعية والتثقيف الصحي إلى توفير بيئة آمنة وصحية للمجتمع المحلي بكل مكوناته، من خلال تطبيق الأنظمة والقوانين الصحية على كافة مراكز البيع والشراء وأماكن تصنيع الأغذية وتخزينها، مشيرًا إلى أن الطواقم المختصة بالبلدية قامت بتنفيذ ما يزيد عن (20) لقاءً توعويًا في المجال الصحي والبيئي استفادت منه كافة الشرائح المجتمعية، لتوعيتهم بمخاطر الأغذية الفاسدة وكيفية متابعتها.

وبين القدرة أن البلدية لديها قنوات اتصال رسمية عبر منصات التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني وتطبيق "مدينتي خان يونس" يتم متابعتها بشكل يومي في إطار الجهود المبذولة للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين، لافتًا إلى أن طواقم التفتيش الصحي التابع لدائرة الصحة والبيئة تجري جولات مستمرة على الأسواق والمحال التجارية للتأكد من سلامة المنتجات وعدم ترويج الأغذية الفاسدة.

وأوضح مُسير دائرة الصحة والبيئة م. عمر مطر أن هذه اللقاءات تساهم في الحد من وجود الأطعمة الفاسدة في المحال التجارية وتحافظ على سلامة أطفالنا في كل وقت ومكان، مثمنًا دور جمعية الثقافة وفريق (Child Lobby) الريادي في العديد من الحملات التي تساهم في إيجاد بيئة آمنة للأطفال.

وشكر منسق لجان الأحياء في البلدية أ. يحيى الأسطل لجان الأحياء على تعاونهم وجهودهم المبذولة في إنجاح هذه اللقاءات، ودورهم البارز في خدمة المجتمع وتوفير مناخ صحي وسليم.